عدد الابيات : 10

طباعة

نوري ولم يُنعمِ علىّ سواكا

أحد ونعمةُ خالق سَوّاكا

إني وجدت المكرُماتِ مَتاجراً

يبغي ذووها مربحاً إلاّكا

بل لو أشاء لقلت كم من وردة

لي عند جِبس ردَّها أشواكا

جاء القريضُ مطوَّقاً بك لائذاً

وانزاح عنهم مُعرِضاً وأتاكا

طوَّقْتْنى طوقَ الحَمام مبرَّةً

ونصبتَ لي من مِنَّةٍ أشراكا

كم من يد بيضاءَ ضِقْتُ بشكرها

ذرعاً وعاشت –لا تضيق –يداكا

نوري تحيةَ معجب بك مثقل

بجميل صُنعك واثقٍ بعُلاكا

حاشايَ لم أدلِف اليك تزُّلفاً

كّلا ولستَ تُريدهُ حاشاكا

للشعر منزلةٌ لديَّ أُجَّلها

وأُحلها –لو أقدِر –الأفلاكا

لكن وجدت الشعرَ مهنةَ عاجز

إن لم يَقُمْ عني بشكر نَداكا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن محمد مهدي الجواهري

avatar

محمد مهدي الجواهري حساب موثق

العراق

poet-jawahiri@

216

قصيدة

2

الاقتباسات

2078

متابعين

محمد مهدي الجواهري (26 يوليو 1903 – 27 يوليو 1997): شاعر عربي عراقي، يعتبر من بين أهم شعراء العرب في العصر الحديث. تميزت قصائده بالتزام عمود الشعر التقليدي، على جمال ...

المزيد عن محمد مهدي الجواهري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة