الديوان » العصر العباسي » البحتري »

قصة التل فاسمعها عجابه

قِصَّةُ التَلِّ فَاِسمَعُها عُجابَهُ

إِنَّ في مِثلِها تَطولُ الخِطابَة

اِدَّعى التَلَّ فِرقَتانِ تَلاحَوا

آلُِ عَبدِ الأَعلى وَآلُ ثَوابَه

حَكَمَ الحاكِمُ الجُنَيدِيُّ فيهِم

بِصَوابٍ فَلا عَدِمنا صَوابَه

أُحفِروا التَلَّ يا بَني عَبدِ الأَعلى

وَأَثيروا صُخُرَهُ وَتُرابَه

إِن وَجَدتُم فيهِ شِباكَ أَبيكُم

كُنتُم دونَ غَيرِكُم أَربابَه

أَو وَجَدتُم حَجِماً إِن حَفَرتُم

رالَ شَكٌّ العِصابَةَ المُرتابَة

فَبَدَت جونَةٌ مِنَ الخوصِ فيها

آلَةُ الشَيخِ وَهُوَ جَدُّ لُبابَة

خالِدٌ لا سَقى الإِلَهُ صَداهُ

فَبَنوهُ اللِئامُ شانوا الكِتابَة

معلومات عن البحتري

البحتري

البحتري

الوليد بن عبيد بن يحيى الطائي, أبو عبادة البحتري (206هـ-284هـ/821م-897م) شاعر كبير، يقال لشعره (سلاسل الذهب). وهو أحد الثلاثة الذين كانوا أشعر أبناء عصرهم: المتنبي، وأبو تمام، والبحتري. قيل لأبي..

المزيد عن البحتري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة البحتري صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس