الديوان » العصر الأندلسي » ابن خفاجه »

برعت فرعت فمن ذا حبيب

بَرَعتَ فَرُعتَ فَمَن ذا حَبيبٌ

لَهُ الوَيلُ أَم مَن أَبو الطَيِّبِ

وَلَو جارَياكَ إِلى غايَةٍ

لَفُزتَ وَكانا مِنَ الخُيَّبِ

أَجَدتَ وَجُدتَ فَمِن رَوضَةٍ

تَضوعُ وَمِن وابِلٍ صَيِّبِ

وَحَسبِيَ عَلياكَ مِن دَوحَةٍ

وَبِرُكَ مِن ثَمَرٍ طَيِّبِ

وَعِندي فَهَلَ لَكَ مِن رَغبَةٍ

لَكَ البِكرُ في خُلُقِ الثَيِّبِ

معلومات عن ابن خفاجه

ابن خفاجه

ابن خفاجه

ابن خفاجة 450 - 533 هـ / 1058 - 1138 م إبراهيم بن أبي الفتح بن عبد الله بن خفاجة الجعواري الأندلسي. شاعر غَزِل، من الكتاب البلغاء، غلب على شعره..

المزيد عن ابن خفاجه

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن خفاجه صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر المتقارب


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس