الديوان » العصر المملوكي » ابن مليك الحموي »

أما وعذاب قلبي في هواها

أما وعذاب قلبي في هواها

وما صنعت بأحشائي خباها

فؤادي لو شوت بالهجر يوما

على نار الغرام لما قلاها

سلاها هل سلا عنها فؤادي

فؤادي هل سلا عنها سلاها

فلا عاش الذي في الحب يوما

بسلوتها تفوه أو نواها

بآية حسنها قد همت لما

بها ضل العذول وقد تلاها

تصول بخالها عجبا وتسطو

وقد اضحت تجرد لي اباها

مهفهفة القوام اذا تثنت

فيا خجل الغصون ويا حياها

رنت لي باللحاظ فقلت هذي

سيوف جردت ام مقلتاها

وفت وعدي فما اشهى واحلى

وقد قبلت وجنتها وفاها

بمرشفها لقد هام المعنى

ولو لم يرتشف منها لماها

يقول لي العذول فتنت فاترك

ملامك في الهوى واعشق سواها

فقلت له ومني الصبر فان

يطيل اللّه مولاي بقاها

معلومات عن ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

علي بن محمد بن علي ابن مليك الحموي شاعر ولد بحماة و انتقل الى دمشق تفقه و اشتغل بالادب و برع في الشعر و توفي بدمشق له ( النفاحات الادبية..

المزيد عن ابن مليك الحموي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن مليك الحموي صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس