الديوان » العصر الأندلسي » ظافر الحداد »

يا نفس ما عيشك بالدائب

يا نفسُ ما عيشُك بالدائبِ

فقَصِّري من أملٍ خائبِ

وَيْكِ أَما يكفيك أن تُبِصري

جَنائزا تنقَل بالراتب

بالطفلِ والبالغِ والمُبتدى

شبابَه والكَهْلِ والشائب

من والدٍ أو ولد أو أخٍ

أو من غريبٍ عنكِ أو صاحِب

فهل تَبَقَّى لك من حُجّةٍ

إلا غرور الأمل الكاذب

أمَا عجيبٌ أنّ ذا كلَّه

موفر في شره الكاسب

لو لم يكن شيءٌ سوى الموتِ كا

ن الزهدُ في الدنيا من الواجب

أو لم يكن موتٌ لكانتْ هم

ومُ الدهرِ تَنْفِى رغبةَ الراغب

فكيفَ والإنسانُ من بعدِه

مُناقَشٌ من عالمٍ حاسِب

قد أَنْذَرَ الوعظُ وأَسْماعُنا

عن كلِّ ما يذكرُ في جانب

معلومات عن ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر بن القاسم بن منصور الجذامي أبو نصر الحداد. شاعر، من أهل الإسكندرية، كان حداداً. له (ديوان شعر - ط)، ومنه في الفاتيكان (1771 عربي) نسخة جميلة متقنة وفي خزانة..

المزيد عن ظافر الحداد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ظافر الحداد صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس