الديوان » العصر الأندلسي » المعتمد بن عباد »

لقد بسط الله المكارم من كفي

لَقَد بَسَطَ اللَهُ المَكارِمَ مِن كَفّي

فَلَستُ عَلى العلاّت مِنها أَخا كَفِّ

تُنادي بُيوتُ المالِ مِن فرطِ بَذلِها

يمينيَ قَد أَصرَفتِ ظالِمتي كُفّي

أَتُغري يَميني بِالسَماحِ فَتَنهَمي

وَلا تَرتَضي خِلّا يَقولُ لَها يَكفي

لَعَمرُكَ ما الإِسرافُ في طَبيعَةٍ

وَلَكِنَّ طَبعَ البُخلِ عِنديَ كالحَتفِ

معلومات عن المعتمد بن عباد

المعتمد بن عباد

المعتمد بن عباد

المعتمد بن عبَّاد' هو ثالث وآخر ملوك بني عبَّاد على إشبيلية. خلف والده في حكم مدينة إشبيلية بالأندلس، ثم وسَّع ملكه ليَضمَّ إليه قرطبة وبلنسية ومرسية ومدناً أخرى كثيرة حتى..

المزيد عن المعتمد بن عباد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة المعتمد بن عباد صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس