الديوان » العصر الأندلسي » ظافر الحداد »

أيام ملكك أعياد وأعراس

أيامُ مُلْكِك أَعيادٌ وأَعراسُ

فيها المَسرّاتُ أنواعٌ وأَجْناسُ

للهِ هِمّتُك العَلْياء كم جَمَعت

من خَلةٍ عاش منها الفضلُ والباس

تمكَّنَ النُّجْحُ من آمالِ سائلها

كما تأكدَ من حُسّادها الباس

ما يَرفع اللهُ في اَعْلى العُلى شَرَفا

إلا وَقْدْرُك فيه القلب والراس

آياتُ شكرِك في الأفواهِ جائلةٌ

كأنها لنفوسِ الخَلْقِ أنفاس

مَحاسنٌ كلما مَرّتْ على بصرى

ومِسْمَعي فَعلتْ ما تفعل الكاس

تُلْهِي المُحدِّثَ عن أَوْلَى الحديثِ به

كأنها لعقولِ الناس أَمْراس

ضاقتْ بها الكُتْب فالأيامُ ناسِخةٌ

والبحرُ نِقْس ووجه الأرض قرطاس

هذا على أن كُتْب الفضلِ قاطبةً

في بعضِ سِيرتِك العَلْياء كُرّاس

أجملتُ في كل فضلٍ ذِكْرَ سادتِه

فمدحُ غيرِك فيما بعدُ وَسْواس

وجُدْتَ بَدْءاً وعَوْدا غيرَ مُتَّئدٍ

كأنّ مالَك للقُصّاد أَحْباس

جودَ يَبيعُك ساداتِ الملوك بما

تُوليهمُ فهْو جَلاَّب ونَخّاس

وسار عدلُك في الدنيا فلو لَحِقتْ

أيامَه وائِلٌ ما عاش جَسّاس

عدلٌ به بان وجهُ الحَقِّ فهْو له

في كل فنٍّ مَدَى الأيامِ قسطاس

وهيبة تَتَنزَّى من مخافتِها

أُسْدٌ في قلوب الأُسد أَخْياس

يا روضَ فضلٍ جُيوشيٍّ له ثَمَرٌ

بالمرتضَى مُجْتَناهُ الجودُ والباس

روضٌ له أَرَجٌ يَسْرى الثناء به

فيَخْجل الوردُ والنَّسْرين والآس

أنوارُ شمسِ المَعالي فيه ظاهرةٌ

في الضوء شمسٌ وفي الإظلامِ مقْباس

غصنٌ سَما فرعُك العالي المُنيفُ به

في الروع صُلبٌ وعند الجود مَيّاس

فراسة لك فيه غيرُ خائبةٍ

وخاطرٌ في فنون الفضل هَجّاس

أَدنيتَه منك تقريباً فكان له

به جمالٌ وإجلال وإيناس

أَلبستَه حُلةً صِينتْ مَحاسُنها

له وحَسْبُك ملبوسٌ ولَبّاس

قَرَنْتَ في فَلك التوفيق بَدْرَك ذا

بالشمس حيث نجومُ الأُفْق جُلاّس

وعَرَّس الفخرُ في العُرْس الذي عَظُمت

أوصافُه وجَرتْ لي فيه أَفْراس

من كل قافيةٍ ذلتْ صعوبتُها

لخاطرِي وهْي بالألبابِ مِشْماس

ضَمّنتُها مدحَ شاهِنْشاهَ فهْو بها

دُرٌّ حَوتْه من الدِّيباج أكياس

لم يبق في الأرض قُطْرٌ لا يُعطِّره

كأنما لمَطايا الريحِ أَحْلاس

يا أفضلَ الناس قولا فاقَه عملٌ

وكلُّ قولٍ له الأفعال آساس

بقيتُما كبقاءِ الدهرِ في دعةٍ

ومن يُعاديكما للضُّرِّ بُرْجاس

حتى تسوسَ بَنُوه كل مملكةٍ

وأنت سائُسهم في كلِّ ما ساسوا

معلومات عن ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر الحداد

ظافر بن القاسم بن منصور الجذامي أبو نصر الحداد. شاعر، من أهل الإسكندرية، كان حداداً. له (ديوان شعر - ط)، ومنه في الفاتيكان (1771 عربي) نسخة جميلة متقنة وفي خزانة..

المزيد عن ظافر الحداد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ظافر الحداد صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس