الديوان » العصر الايوبي » بلبل الغرام الحاجري »

وكنت وليلى كالغداة وخشعها

عدد الأبيات : 3

طباعة مفضلتي

وَكُنتُ وَلَيلى كَالغَداةِ وَخَشعِها

تَحومُ عَلى قَربي لَها وَأَحومُ

إِذا غابَ مِنّا واحِدٌ عَن قَرينِهِ

يَكادُ مِنَ الشَوقِ الأَليمِ يَهيمُ

قَضى الدَهرُ بِالتَفريقِ بَيني وَبَينَها

فَلا كانَ دَهرُ إنَّهُ لَمَشومُ

معلومات عن بلبل الغرام الحاجري

بلبل الغرام الحاجري

بلبل الغرام الحاجري

بلبل الغرام الحاجري هو حسام الدين عيسى بن سنجر بن براهم الحاجري , شاعر رقيق الألفاظ حسن المعاني تركي الأصل من أهل إربل ينسب إلى بلدة حاجر من بلاد الحجاز..

المزيد عن بلبل الغرام الحاجري