بِكَ يُستَغاث مِن العِدا

وَمِن الزَمان إِذا اِعتَدا

وَبِحرز جاهك يُستَعا

ذُ مِن الحَوادث وَالرَدا

وَبِنور رَأَيك يَهتَدي

مِن ضَلَّ عَن سَبل الهُدى

يا سَيدي وَكَفى بِأَن

تَلفى لِمِثلي سَيِداً

روحي فِداؤُكَ أَن قَبل

ت بِأَن تَكون لَكَ الفِدا

تَهَتزُّ كَالغُصن الرَطيب

إِلى النِداءِ لَدى النَدا

ما رُحت أَحمَد ماجِداً

إِلّا وَجَدتك أَحمَدا

وَإِذا اِنتَضَيت عَزائِماً

لَكَ فَاِنتَضَيت مهندا

أَينَ المَدا وَلَقَد بَلَغ

ت مِن العُلا فَوقَ المَدا

لَكَ همة عُلوية

تَسمو السُهى وَالفَرقَدا

وَيَدٌ أَبَرّ مِن الغَمام

مة بِالحَدائق وَالنَدا

دَرَستُ مَآثر جَقمقٍ

حَتّى غَدَوت مُشيدا

وَعُمرنها بِشَعائر

وَجَعَلتَها لَكَ مَعبَدا

أَني نَحَوتك مَلجأ

وَتَخذت جاهك مَقصَدا

خابَ اِمرِءٌ لِسِوى الإِل

ه وَسَيِدي بَسط اليَدا

معلومات عن الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

منجك بن محمد بن منجك بن ابي بكر بن عبد القادر بن ابراهيم بن منجك اليوسفي الكبير اكبر شعراء عصره من اهل دمشق من بيت امارة و رياسة انفق في..

المزيد عن الامير منجك باشا

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الامير منجك باشا صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس