هَل وَقفَةٌ بَينَ الطُلول

تَشفي الفُؤاد مِن الغَليلِ

آهٌ عَلى زَمَن الشَبا

ب وَظله ذاكَ الظَليلِ

سافَرت بِالآمال في

هِ فَلَم يَكُن إِلّا وُصولي

وَتَهزّ رِيحانَ الرَفا

هة نَسمة العَيش الجَليلِ

فَجَنَيت نُوراً لِلمُنى

لَم يَدرِ طارقة الذُبولِ

وَأَدَرت طَرفي في بُدو

ر الحُسن مِن قَبل الأَفولِ

لَم يَغنِ درع شَهامَتي

مِن طَرف فَتّان كَحيل

وَالسَيف بِالرزق الَّذي

أَسعى لَهُ أَبَداً كَفيلي

حَولي مِن الآساد آ

ساد الشَرى لا أَسد غيل

يَتَسارَعون إِلى العُلى

بِالمُرهَفات عَلى الخُيول

طَرفي هَوَ المَجد الأَثي

ل إِذا عَزمت عَلى الرَحيل

تَتَهافت البيض الحِسا

ن عَلى النِعال لَدى نُزولي

تَبّاً لِدَهر أَحوج ال

حر العَزيز إِلى الذَليل

ما كانَ ماء وُجوهِنا

يُبدي اِبتِذالاً لِلسُيول

مَن لَيسَ يُقنعهُ الكَثي

ر فَكضيفَ يَرضى بِالقَليل

نَزَل المَشيب بِعارِضي

مِقدام عاجلة النُحول

مِن جفن أَسودهُ أَرا

هُ مُجَرَداً بيض النُصول

عُمر قَصير في النَعي

م أَبرُّ مِن عُمرٍ طَويلِ

معلومات عن الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

الامير منجك باشا

منجك بن محمد بن منجك بن ابي بكر بن عبد القادر بن ابراهيم بن منجك اليوسفي الكبير اكبر شعراء عصره من اهل دمشق من بيت امارة و رياسة انفق في..

المزيد عن الامير منجك باشا

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الامير منجك باشا صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس