الديوان » العصر المملوكي » ابن نباته المصري »

شاب فود الصب حزنا مثل ما

شاب فود الصبّ حزناً مثل ما

همّ بالهجر حبيب ودّعه

يا لشيب عم وجهاً فبكى

كيف لا يبكي لشيبٍ قنّعه

يا لقلبٍ مودعٍ سرّ الأسى

ودّع الصبّ وماذا أوْدَعه

يا عليًّا لست أنسى برّه

وهو لا ينسى مديحاً يسمعه

سيدي كنْ غوثَ ألفاظي فقد

أصبحوا من شامهم في مضيعَه

حسرتي مع ذا ومع ذا فأنا

معهمُ مع بعدهم في معمَعه

غير أني قائلٌ قولَ فتى

كضّه صدّ فأبدى جزعه

لا تهني بعد ما أكرمتني

فشديدٌ عادةٌ منتزَعه

وابقَ ذا الفضلين فضلاً حازه

وارث العليا وفضلاً جمّعه

واهنَ بالعيد وألفٍ مثله

في سناءٍ أو هناءٍ أو دَعه

معلومات عن ابن نباته المصري

ابن نباته المصري

ابن نباته المصري

محمد بن محمد بن محمد بن الحسن الجذامي الفارقي المصري أبو بكر جمال الدين. شاعر عصره، وأحد الكتاب المترسلين العلماء بالأدب، أصله من ميافارقين، ومولده ووفاته في القاهرة. وهو من..

المزيد عن ابن نباته المصري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن نباته المصري صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس