الديوان » العصر المملوكي » ابن نباته المصري »

قل للإمام الذي لولا عواطفه

قلْ للإمام الذي لولا عواطفه

ما كانَ في الشام لي عن مصر سلوان

أيام طمويه لي مستنزهٌ أنقٌ

وللمبشر قلب الصبّ حلوان

فإن يكن بدمشق اليوم لي وطنٌ

فكلّ أرضٍ لمدحي فيك أوطان

وإن يكن قد بكى جفن السحاب فقد

بكى من البرد لي أنفٌ وأجفان

فهل ببعض الفراجي اليوم تعتق لي

عتيقة لي بها في العمر أزمان

أميل خوف ازْدحام الناس تحطّمها

كأنني مثل بعض الناس سكران

لا زلت يا كعبة المعروف تمنحني

من كسوةٍ لي بها في المدح أركان

معلومات عن ابن نباته المصري

ابن نباته المصري

ابن نباته المصري

محمد بن محمد بن محمد بن الحسن الجذامي الفارقي المصري أبو بكر جمال الدين. شاعر عصره، وأحد الكتاب المترسلين العلماء بالأدب، أصله من ميافارقين، ومولده ووفاته في القاهرة. وهو من..

المزيد عن ابن نباته المصري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن نباته المصري صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس