الديوان » العصر المملوكي » ابن نباته المصري »

له إذا غازلتك عيناه

له إذا غازلتْك عيناه

سهامُ لحظٍ أجاركَ الله

وفي صفى خدِّه وسالفه

للحسنِ ماء الهوى ومرعاه

غزالُ رملٍ تحلو جنايته

وغصن بانٍ يعزّ مجناه

من حور رضوان في محاسنِه

لكنَّ نار الفؤاد مأواه

أسْكنته مهجتي ويا خجلي

فما أراني أكرمتُ مثواه

لو لقته العذَّال ما عذلت

دعها ولا في المنامِ تلقاه

أورى برغمي نار الجفا عوضاً

عن بردٍ كنتُ لاثماً فاه

لا أبعد الله الطيف منه ولا

أصغر فوق العيون ممشاه

معلومات عن ابن نباته المصري

ابن نباته المصري

ابن نباته المصري

محمد بن محمد بن محمد بن الحسن الجذامي الفارقي المصري أبو بكر جمال الدين. شاعر عصره، وأحد الكتاب المترسلين العلماء بالأدب، أصله من ميافارقين، ومولده ووفاته في القاهرة. وهو من..

المزيد عن ابن نباته المصري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن نباته المصري صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر المنسرح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس