الديوان » المخضرمون » حسان بن ثابت »

لقد علمت قريش يوم بدر

لَقَد عَلِمَت قُرَيشٌ يَومَ بَدرٍ

غَداةَ الأَسرِ وَالقَتلِ الشَديدِ

بِأَنّا حينَ تَشتَجِرُ العَوالي

حُماةُ الرَوعِ يَومَ أَبي الوَليدِ

قَتَلنا اِبنَي رَبيعَةَ يَومَ ساروا

إِلَينا في مُضاعَفَةِ الحَديدِ

وَفَرَّ بِها حَكيمٌ يَومَ جالَت

بَنو النَجّارِ تَخطِرُ كَالأُسودِ

وَوَلَّت عِندَ ذاكَ جُموعُ فِهرٍ

وَأَسلَمَها الحُوَيرِثُ مِن بَعيدِ

لَقَد لاقَيتُمُ خِزياً وَذُلّاً

جَهيزاً باقِياً تَحتَ الوَريدِ

وَكانَ القَومُ قَد وَلَّوا جَميعاً

وَلَم يَلوُوا عَلى الحَسَبِ التَليدِ

معلومات عن حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت

حسان بن ثابت بن المنذر الخزرجي الأنصاري، أبو الوليد. الصحابي، شاعر النبيّ (ص) وأحد المخضرمين الذين أدركوا الجاهلية والإسلام. عاش ستين سنة في الجاهلية، ومثلها في الإسلام. وكان من سكان المدينة...

المزيد عن حسان بن ثابت

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة حسان بن ثابت صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس