الديوان » المخضرمون » الحطيئة »

لنعم الحي حي بني كليب

لَنِعمَ الحَيُّ حَيُّ بَني كُلَيبٍ

إِذا ما أَوقَدوا فَوقَ اليَفاعِ

وَنِعمَ الحَيُّ حَيُّ بَني كُلَيبٍ

إِذا اِختَلَطَ الدَواعي بِالدَواعي

أَلَم تَرَ أَنَّ جارَ بَني زُهَيرٍ

قَصيرُ الباعِ لَيسَ بِذي اِمتِناعِ

وَلَيسَ الجارُ جارُ بَني كُلَيبٍ

بِمُقصىً في المَحَلِّ وَلا مُضاعِ

هُمُ صَنَعوا لِجارِهِمُ وَلَيسَت

يَدُ الخَرقاءِ مِثلَ يَدِ الصَناعِ

وَيَحرُمُ سِرُّ جارَتِهِم عَلَيهِم

وَيَأكُلُ جارُهُم أُنُفَ القِصاعِ

وَجارُهُمُ إِذا ما حَلَّ فيهِم

عَلى أَكنافِ رابِيَةٍ يَفاعِ

لَعَمرُكَ ما قُرادُ بَني رِياحٍ

إِذا نُزِعَ القُرادُ بِمُستَطاعِ

معلومات عن الحطيئة

الحطيئة

الحطيئة

جرول بن أوس بن مالك العبسي، أبو مُليكة. شاعر مخضرم، أدرك الجاهلية والإسلام. كان هجاءاً عنيفاً، لم يكد يسلم من لسانه أحد. وهجا أمه واباه ونفسه. واكثر من هجاء الزبرقان بن..

المزيد عن الحطيئة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الحطيئة صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس