الديوان » العصر الجاهلي » حاتم الطائي »

لما رأيت الناس هرت كلابهم

لَمّا رَأَيتُ الناسَ هَرَّت كِلابُهُم

ضَرَبتُ بِسَيفي ساقَ أَفعى فَخَرَّتِ

فَقُلتُ لِأَصباهٍ صِغارٍ وَنِسوَةٍ

بِشَهباءَ مِن لَيلِ الثَلاثينَ قَرَّتِ

عَلَيكُم مِنَ الشَطَّينِ كُلَّ وَرِيَّةٍ

إِذا النارُ مَسَّت جانِبَيها اِرمَعَلَّتِ

وَلا يُنزِلُ المَرءُ الكَريمُ عِيالَهُ

وَأَضيافَهُ ما ساقَ مالاً بِضَرَّتِ

معلومات عن حاتم الطائي

حاتم الطائي

حاتم الطائي

حاتم بن عبدالله بن سعد بن الحشرج بن امرئ القيس بن عدي بن أخزم بن أبي أخزم. ويكنى حاتم أبا سفانة وأبا عدي. ، فارس جواد يضرب المثل بجوده، كان من..

المزيد عن حاتم الطائي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة حاتم الطائي صنفها القارئ على أنها قصيدة ونوعها من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس