الديوان » العصر الاموي » قيس بن الملوح » أيا ويح من أمسى يخلس عقله

عدد الابيات : 22

طباعة

أَيا وَيحَ مَن أَمسى يُخَلَّسُ عَقلُهُ

فَأَصبَحَ مَذهوباً بِهِ كُلَّ مَذهَبِ

خَلِيّاً مِنَ الخُلّانِ إِلّا مُعَذَّباً

يُضاحِكُني مَن كانَ يَهوى تَجَنُّبي

إِذا ذُكِرَت لَيلى عَقَلتُ وَراجَعَت

رَوائِعُ قَلبي مِن هَوىً مُتَشَعِّبِ

وَقالوا صَحيحٌ ما بِهِ طَيفُ جِنَّةٍ

وَلا الهَمُّ إِلّا بِاِفتِراءِ التَكَذُّبِ

وَلي سَقَطاتٌ حينَ أُغفِلُ ذِكرَها

يَغوصُ عَلَيها مَن أَرادَ تَعَقُّبي

وَشاهِدُ وَجدي دَمعُ عَيني وَحُبُّها

يَرى اللَحمَ عَن أَحناءِ عَظمي وَمَنكَبي

تَجَنَّبتُ لَيلى أَن يَلِجَّ بِيَ الهَوى

وَهَيهاتَ كانَ الحُبُّ قَبلَ التَجَنُّبِ

فَما مُغزِلٌ أَدماءُ باتَ عَزالُها

بِأَسفَلِ نِهيٍ ذي عَرارٍ وَخَلَّبِ

بِأَحسَنَ مِن لَيلى وَلا أَمَّ فَرقَدِ

غَضيضَةُ طَرفٍ رَعيُها وَسطَ رَبرَبِ

نَظَرتُ خِلالَ الرَكبِ في رَونَقِ الضُحى

بِعَيني قُطامِيٍّ نَما فَوقَ عُرقُبِ

إِلى ظُعُنٍ تَخذي كَأَنَّ زُهائَها

نَواعِمَ أَثلٍ أَو سَعِيّاتِ أَثلَبِ

وَلَم أَرَ لَيلى غَيرَ مَوقِفِ ساعَةٍ

بِبَطنِ مِنىً تَرمي جِمارَ المُحَصَّبِ

وَيُبدي الحَصى مِنها إِذا قَذِفَت بِهِ

مِنَ البُردِ أَطرافَ البَنانِ المُخَضَّبِ

فَأَصبَحتُ مِن لَيلى الغَداةَ كَناظِرٍ

مَعَ الصُبحِ في أَعقابِ نَجمٍ مُغَرِّبِ

أَلا إِنَّما غادَرتِ يا أُمَّ مالِكٍ

صَدى أَينَما تَذهَب بِهِ الريحُ يَذهَبِ

حَلَفتُ بِمَن أَرسى ثَبيراً مَكانَهُ

عَلَيهِ ضَبابٌ مِثلُ رَأسِ المُعَصَّبِ

وَما يَسلُكُ المَوماةَ مِن كُلِّ نِقضَةٍ

طَليحٍ كَجَفنِ السَيفِ تُحدى بِمَوكِبِ

خَوارِجَ مِن نُعمانَ أَو مِن سُفوحِهِ

إِلى البَيتِ أَو يَطلُعنَ مِن نَجدِ كَبكَبِ

لَهُ حَظُّهُ الأَوفى إِذا كانَ غائِباً

وَإِن جاءَ يَبغي نَيلَنا لَم يُؤَنَّبِ

لَقَد عِشتُ مِن لَيلى زَماناً أُحِبُّها

أَرى المَوتَ مِنها في مَجيئي وَمَذهَبي

وَلَمّا رَأَت أَنَّ التَفَرُّقَ فَلتَةٌ

وَأَنّا مَتى ما نَفتَرِق نَتَشَعَّبِ

أَشارَت بِمَوشومٍ كَأَنَّ بَنانَهُ

مِنَ اللَينِ هُدّابُ الدِمَقسِ المُهَذَّبِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


أَحناءِ

أطرافة’ونواحية.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَخَلَّبِ

السحاب الخادع الذي لاماء فيه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَمَّ فَرقَدِ

الفرقد هو ولد البقرة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


غَضيضَةُ طَرفٍ

تغضه حياءً.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


رَبرَبِ

قطيع من بقر الوحش.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَثلَبِ

التراب او الحجارة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


المُحَصَّبِ

موضع الجمار بمنى.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


المُعَصَّبِ

الذي يلف رأسه بعمامة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


الدِمَقسِ

نسيج فاخر، مثل الكتان والقز.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِمَوشومٍ

علية وشم، ويقصد هنا يداها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


معلومات عن قيس بن الملوح

avatar

قيس بن الملوح حساب موثق

العصر الاموي

poet-qays-ibn-al-mulawwah@

312

قصيدة

19

الاقتباسات

2449

متابعين

قيس بن الملوح والملقب بمجنون ليلى (24 هـ / 645م - 68 هـ / 688)، شاعر غزل عربي، من المتيمين، من أهل نجد. عاش في فترة خلافة مروان بن الحكم ...

المزيد عن قيس بن الملوح

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة