الديوان » العصر المملوكي » ابن الوردي »

إني تركت عقودهم وفسوخهم

إني تركتُ عقودَهُمْ وفسوخَهم

وفروضَهم والحكمَ بينَ اثنينِ

ولزمتُ بيتي قانِعاً ومطالِعاً

كُتُبَ العلومِ وذاكَ زينُ الزينِ

أهوى مِنَ الفقهِ الفروقِ دقيقةً

فبها يصحُّ تفرّزُ النصَّيْنِ

وأحبُّ في الإعرابِ ما هو غامضٌ

عن نصفِ نحويٍّ وعابرِ عينِ

وأقولُ في علمِ البديعِ معانياً

مقسومةً بينَ البيانَ وبيني

وتركتُ نظمَ الشعرِ إلا نادراً

كالبيتِ في سنةٍ أو البيتينِ

ما الشعرُ كالعلمِ الشريفِ نباهةً

فالعلمُ فيه سعادةُ الدارينِ

معلومات عن ابن الوردي

ابن الوردي

ابن الوردي

عمر بن مظفر بن عمر بن محمد ابن أبي الفوارس، أبو حفص، زين الدين ابن الوردي المعرّي الكندي. شاعر، أديب، مؤرخ. ولد في معرة النعمان (بسورية) وولي القضاء بمنبج، وتوفي بحلب...

المزيد عن ابن الوردي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الوردي صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس