الديوان » العصر المملوكي » ابن الوردي »

إن وادي الباب قد أذكرني

إنَّ وادي البابِ قدْ أذْكرني

جنَّةَ المأوى فللهِ العجبْ

فيه دوحٌ تحجبُ الشمسَ إذا

مالَ قالَ للصَبا جزْ بأدبْ

فهْي تغوي عذبَ البانِ أما

تعذبُ الغيَّ كما تغوي العذبْ

طيرُها معرِبةٌ في لحنها

تطربُ الحيَّ كما تحيي الطربْ

مرجُهُ مبتسمٌ مما بَكَتْ

سُحُبٌ في ذيلها الطيبُ انسحبْ

فيهِ روضاتٌ أنا صبٌّ بها

مثلما أصبحَ فيها الماءُ صبْ

نهرُهُ إنْ قابلَ الشمسَ ترى

فضةٌ بيضاءَ في نهر ذهبْ

معلومات عن ابن الوردي

ابن الوردي

ابن الوردي

عمر بن مظفر بن عمر بن محمد ابن أبي الفوارس، أبو حفص، زين الدين ابن الوردي المعرّي الكندي. شاعر، أديب، مؤرخ. ولد في معرة النعمان (بسورية) وولي القضاء بمنبج، وتوفي بحلب...

المزيد عن ابن الوردي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الوردي صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس