الديوان » العصر الايوبي » أسامة بن منقذ »

صديق لي تنكر بعد ود

صديقٌ لي تَنَكَّرَ بعد وُدٍّ

وأُمُّ الغَدرِ في الدُّنيا وَلودُ

أراهُ مَلالُه حَسَني قبيحاً

فصدَّ وأيسَرُ الغَدرِ الصُّدودُ

وذَمّ اليومَ ما حَمدتْه منّي

تجارِبُه وأمس بِه شهيدُ

ولستُ ألومُه فيما أَتَاهُ

أساءَ فرابَهُ الفِعلُ الحميدُ

وقد يَجِدُ المريضُ الماءَ مرّاً

بفيهِ وهْو سلسالٌ بَرودُ

معلومات عن أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

سامة بن مرشد بن علي بن مقلد بن نصر بن منقذ الكناني الكلبي الشيزري، أبو المظفر، مؤيد الدولة. أمير، من أكابر بني منقذ أصحاب قلعة شيزر (بقرب حماة، يسميها الصليبييون Sizarar)..

المزيد عن أسامة بن منقذ

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أسامة بن منقذ صنفها القارئ على أنها قصيدة ذم ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس