الديوان » فلسطين » عمر اليافي »

أشرقت شمس العيان

أشرقت شمس العيان

من سما كأس التداني

حيث بدري قد سقاني

خمر توحيد المثاني

يا حبّذا كاسي يجلى بإيناسي

بين ندمان الدنان

فاسمع اللحن بحاني

معرباً حسن الأغاني

مطرباً غيد الغواني

في بَها حسن الحسان

يا طيب أنفاسي ما بين جلاسي

حيثما طاب التهاني

نحن في روض الأماني

وجنى اللذات داني

بقدود الخيزران

وثغور الأقحوان

والآس كالآسي كالغصن الميّاس

كتثنّي خوط بان

عندنا راح المَعاني

قد تصفى للمُعاني

لم يكن عصر الأواني

لا ولا عصر الأوان

بل يرشف الحاسي بالكاس والطاس

نفَسَ الروح اليماني

خلّياني خلّياني

يا خليليّ وشاني

بالهوى ذقت التفاني

أنا باقٍ فيه فاني

نيلي ومقياسي أُنسي وإيناسي

في غرامي إن أراني

والهوى لمّا رماني

وبأشجاني شجاني

صرت فرد الهَيَمانِ

ليس لي في الحبّ ثاني

قد لاح نبراسي من نور مقباسي

عندما الحبّ دعاني

بتّ في ميزان حاني

محرزاً قصب الرهان

وبروض الحبّ جاني

وردةً لي كالدهان

ولم أكن ناسي عهدي من الناسِ

فبهم نلت الأماني

فاتبع نهجيَ ثاني

عطف عزمٍ بالجنان

واطَّرح عنك التواني

تتمتّع بجناني

سعياً على الراس كن راسخاً راسي

تمس فرداً في الزمان

وعلى بدر التداني

في سما شمس البيان

صلّ سلّم يا معاني

ثمّ ناد باللسان

يا رحمة الناس يا مُذهِبَ الباس

جد لصبٍّ بالأمان

معلومات عن عمر اليافي

عمر اليافي

عمر اليافي

عمر بن محمد البكري اليافي، أبو الوفاء، قطب الدين. شاعر، له علم بفقه الحنفية والحديث والأدب. أصله من دمياط (بمصر) ومولده بيافا، في فلسطين. أقام مدة في غزة، وتوفي بدمشق. كان..

المزيد عن عمر اليافي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر اليافي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر موشح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس