الديوان » العصر المملوكي » لسان الدين بن الخطيب »

تقول لي الأظعان والشوق في الحشا

تقول لي الأظْعانُ والشّوْقُ في الحَشا

لهُ الحُكْمُ يمْضي بينَ ناهٍ وآمِرِ

إذا جبَلَ التّوْحيدِ أصْبَحْتَ فارِعاً

فخيِّمْ قَريرَ العينِ في دارِ عامِرِ

وزُرْ تُرْبَةَ المعْصومِ إنّ مَزارَها

هو الحجُّ يُمْضى نحْوَهُ كلّ ضامِرِ

ستَلْقى بمثْوى عامِرِ بْنِ محمّدٍ

ثُغورَ الأماني منْ ثَنايا البَشائِرِ

وللهِّ ما تبْلوهُ منْ سعْدِ وِجْهَةٍ

وللّهِ ما تلْقاهُ منْ يُمْنِ طائِرِ

وتُسْتَعْمَلُ الأمْثالُ في الدّهْرِ منْكُما

بخَيْرِ مَزورٍ أو بأغْبَطِ زائِرِ

معلومات عن لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

لسان الدين بن الخطيب

محمد بن عبد الله بن سعد السلماني اللوشي الأصل، الغرناطي الأندلسي، أبو عبد الله، الشهير بلسان الدين ابن الخطيب. وزير مؤرخ أديب نبيل. كان أسلافه يعرفون ببني الوزير. ولد ونشأ..

المزيد عن لسان الدين بن الخطيب

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة لسان الدين بن الخطيب صنفها القارئ على أنها قصيدة شوق ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس