الديوان » تونس » الشاذلي خزنه دار »

لست الإله ولست بالشيطان

لست الإله ولست بالشيطان

فعلى م تحرمني من الغفران

أبرمت حكمك بالصدود مصدقا

للظن يا عبد الحميد الثاني

لولا طلول من بقايا الود في

صدري لما خاطبتكم في شاني

فرطت فيمن كنت بدر سمائه

فمحوت نور ودادك الروحاني

ما ضر فضلك لو مننت بعودة

وطرحت جلباب الهوى النفساني

ما كان يخطر بالعقول جفاؤكم

أبدا ولم أعدده في حسباني

فإذا بي المغضوب دون جريمة

صدرت فأيكما يعد الجاني

أأنا على علمي بكنه حقيقتي

أم أنت عن هوس أم الإثنان

أم هي لا كانت ولا كانت لها

قبحا لما في العالم الإنساني

كانت بها تلك الليالي مرتعا

للجري قد ذهبت ذهاب ثواني

وكذا جزاء المسرفين عقوبة

فاربأ بنفسك عن حمى الخسران

ذهبت لذائذها وخلفت الخنى

أثرا لها والجمع في شنآن

فارجع لود كامل متقدس

واطرح هوى متضعضع الأركان

واسكن بقلب راسخ بنيانه

وابدل به متداعي البنيان

مهما تكامل ودهن فانه

قسطاس خبث طاش بالنقصان

أيليق واأسفا بتضحية الأخ

وة تحت هيكل معبد الشيطان

فانس الجناية من كلينا والتجىء

بدل انتهاك الود للغفران

واتل الصحائف من كتاب إخائنا

متناسيا ما كان من هذيان

عجبا قلاك أطال أيام الشقا

عجبا وأيام الهناء ثوان

معلومات عن الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

الشاذلي خزنه دار

محمد الشاذلي بن محمد المنجي بن مصطفى خزنه دار. شاعر تونسي. أصله من المماليك. نشأ في بلاط تونس وولي فيه بعض الأعمال. وأقيل أو استقال، في خلال الحركة (الدستورية) إثر موت..

المزيد عن الشاذلي خزنه دار

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الشاذلي خزنه دار صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس