الديوان » اليمن » محمد الشوكاني »

صبرا أبا أحمد فالموت لا

صَبْراً أَبا أَحْمَدَ فالْمَوْتُ لا

بُدَّ لَنا مِنْهُ عَلَى الرَّغْمِ

فَكُلُّ جَمْعٍ هُو إلى فُرْقَةٍ

وَكُلُّ وَصْلٍ هُو إلَى صَرْمِ

مَنْ لَمْ تُفارِقْهُ يُفارِقْكَ في

قُرْبٍ فَفيمَ الهَمُّ والغَمّ

إنْ كانَ لا بُدَّ مِنَ الْمَوْتِ فال

أَوَّلُ والآخِرُ في حُكْمِ

وإنْ يَكُنْ لا بُدَّ مِنْ صَدْمَةٍ

فَخَيْرُها في الصَّبْرِ والحِلْمِ

لا نَفْعَ في هايٍ ولا وايَ أَوْ

في وَيْل أَوْ وَيْحَ لِذِي الفَهْمِ

فَكُنْ لَدَى ذا الخَطْبِ مُسْتَرجِعاً

مُحْتَسِباً تَظْفَرُ بالغُنْمِ

معلومات عن محمد الشوكاني

محمد الشوكاني

محمد الشوكاني

محمد بن علي بن محمد بن عبد الله الشوكاني. فقيه مجتهد من كبار علماء اليمن، من أهل صنعاء. ولد بهجرة شوكان (من بلاد خولان، باليمن) ونشأ بصنعاء. وولي قضاءها سنة 1229..

المزيد عن محمد الشوكاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة محمد الشوكاني صنفها القارئ على أنها قصيدة رثاء ونوعها عموديه من بحر مجزوء البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس