الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

هيج البعد هواها

هيج البعد هواها

مهجة طال اساها

عشقت اطلال نجد

ولها شبت لظاها

كلما تجذب آها

تتبع اللهفة آها

لهفي مي عليها

وعلى ما قد عراها

ريم نجد بنبال

صائبات قد رماها

وليال سلفت لي

قرب سلع ورباها

سلي القلب غراما

ولوجد ما سلاها

وحمامات بسلع

ذكر من تهوى شجاها

هملت منها عيون

والنوى زاد عناها

هل لغير الحي يا

مي عناها وبكاها

فعساها تبلغ الآ

مال منهم وعساها

هي ذاك الحي لاش

ك من الكون ماها

يا لاطلال اراها

شاركتني بهواها

غير اني كل آن

دون غيري مبتلاها

اندب الاطلال وحدي

والنوى اقصى مداها

وعجيب مع بعدي

لم تر العين سواها

ريمها سلسل من عي

ني بالصد المياها

وبه كم ضاء من

يعقوبها المضنى عماها

فاسئلوه يا لقومي

مهجتي كيف كواها

والى اطلال نجد

كيف بالقهر ثناها

فرعاه الله من

ريم رعاها ورعاها

ليت شعري والاماني

كم بها الولهان تاها

هل الريم بها

تيك المغاني واراها

عبقت بالمسك من

كل الحواشي طرفاها

وزها يشرق في سم

ك العلا بادي سناها

هي سيناء فؤادي

وجد اليوم هداها

هي شمس الروح في

برج التجلي وضحاها

تطرب الروح وتبغي

نار قرب من طواها

قدس الله حما وا

دي حماها وحماها

كم طرحنا جبهات

بثراها وشفاها

يا ثرى ما شمل الع

لة الا وشفاها

آه يا ريم رباها

انت نبراس زكاها

داو لي المهجة بالوص

ل فذا البعد كفاها

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس