الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

ومهفهف لعب الشباب بطوره

ومهفهف لعب الشباب بطوره

فمشى يمثل نفسه الاسكندرا

او انه يختال اسعد تبع

وعلى صريع الوجود جهز حميرا

نسج البنفسج في رقيق عذاره

طرزا امال عليه وردا احمرا

عبقت على صحف اللجين صنوفه

وعليه فت الخال مسكا ازفرا

يا معرضا لفت الجمال عنانه

اظننت ان الحسن لن يتغيرا

رفقا بمولوه الفؤاد مهيم

سلب الغرام جنانه فتحيرا

ظلما تظن بي السلو وانها

ابدا احاديث الهوى لن تفترا

ولطيف ذاتك مررت بخاطري

الا كساني الشوق مرطا اصفرا

فاذا خلوت فانت خلوة فكرتي

واذا جلوت فانت غاية ما ارى

كيف السلو ولطف حبك سره

في سر قلبي حال تكويني سرى

يا قلب صبرا عل يجمع شملنا

باللطف من جعل الفراق مقدرا

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس