الديوان » العصر الاموي » عمر بن أبي ربيعة »

طال من آل زينب الإعراض

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

طالَ مِن آلِ زَينَبَ الإِعراضُ

لِلتَعَدّي وَما بِنا الإِبغاضُ

وَوَليدَينِ كانَ عُلِّقَها القَل

بُ إِلى أَن عَلا الرُؤوسَ البَياضُ

حَبلُها عِندَنا مَتينٌ وَحَبلي

عِندَها واهِنُ القِوى أَنقاضُ

نَظَرَت يَومَ فَرعِ لَفتٍ إِلَينا

نَظرَةً كانَ رَجعَها إِيماضُ

حينَ قالَت لِمَوكِبٍ كَمَها الرَم

لِ أَطاعَت لَهُ النَباتَ الرِياضُ

عُجنَ نَحوَ الفَتى البِغالَ نُحَيِّي

هِ بِما تَكتُمُ القُلوبُ المِراضُ

وَأُحَدِّثهُ ما تَضَمَّنتُ مِنهُ

إِذ خَلا اليَومَ لِلمَسيرِ المَراضُ

معلومات عن عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن عبد الله بن أبي ربيعة المخزومي القرشي، أبو الخطاب. أرق شعراء عصره، من طبقة جرير والفرزدق. ولم يكن في قريش أشعر منه. ولد في الليلة التي توفي بها عمر..

المزيد عن عمر بن أبي ربيعة

تصنيفات القصيدة