الديوان » العصر الاموي » عمر بن أبي ربيعة »

يا من لقلب متيم كلف

عدد الأبيات : 13

طباعة مفضلتي

يا مَن لِقَلبٍ مُتَيَّمٍ كَلِفٍ

يَهذي بِخَودٍ مَريضَةِ النَظَرِ

تَمشي الهُوَينا إِذا مَشَت فُضُلاً

وَهيَ كَمِثلِ العُسلوجِ في الشَجَرِ

ما إِن طَمِعنا بِها وَلا طَمِعَت

حَتّى اِلتَقَينا لَيلاً عَلى قَدَرِ

ما زالَ طَرفي يَحارُ إِذ نَظَرَت

حَتّى رَأَيتُ النُقصانَ في بَصَري

أَبصَرتُها لَيلَةً وَنِسوَتِها

يَمشينَ بَينَ المَقامِ وَالحَجَرِ

بيضاً حِساناً خَرائِداً قُطُفاً

يَمشينَ هَوناً كَمِشيَةِ البَقَرِ

قَد فُزنَ بِالحُسنِ وَالجَمالِ مَعاً

وَفُزنَ رِسلاً بِالدَلِّ وَالخَفَرِ

يُنصِتنَ يَوماً لَها إِذا نَطَقَت

كَيما يُفَضِّلنَها عَلى البَشَرِ

قالَت لِتِربٍ لَها تُحَدِّثُها

لَتُفسِدِنَّ الطَوافَ في عُمَرِ

قومي تَصَدَّي لَهُ لِيُبصِرَنا

ثُمَّ اِغمُزيهِ يا أُختُ في خَفَرِ

قالَت لَها قَد غَمَزتُهُ فَأَبى

ثُمَّ اِسبَطَرَّت تَسعى عَلى أَثَري

مَن يُسقَ بَعدَ المَنامِ ريقَتَها

يُسقَ بِمِسكٍ وَبارِدٍ خَصِرِ

حَوراءُ مَمكورَةٌ مُحَبَّبَةٌ

عَسراءُ لِلشَكلِ عِندَ مُجتَمَرِ

معلومات عن عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن أبي ربيعة

عمر بن عبد الله بن أبي ربيعة المخزومي القرشي، أبو الخطاب. أرق شعراء عصره، من طبقة جرير والفرزدق. ولم يكن في قريش أشعر منه. ولد في الليلة التي توفي بها عمر..

المزيد عن عمر بن أبي ربيعة