الديوان » العصر العباسي » الأحنف العكبري »

إن صد إلفك بعد وده

إن صدّ إلفك بعد ودّه

والبحر يحزر بعد مدّه

يا شاكيا نقص المعا

ش يروم أكثره بؤدّه

ولربّما عاد الحب

يب إلى المودة بعد صدّه

والغيث يغرب منه

ويعود هاطله برعده

ويشدّ حبلا محصدا

دهرٌ وينقض بعد شدّه

يسرٌ وعسر مرّة

والشيء مقرون بضدّه

هذا التبسّم للحي

اة مع النعيم بمستحدّه

وخلوّ قلبك من هم

وم المستزيد بطول كدّه

فضل من الله الكري

م عليك فاشكر خوف ردّه

لا تحسد الترف الذلي

ل على النعيم بوضع خدّه

كم قد رأيت مملكا

سقيَ المنون بسيف حدّه

معلومات عن الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

عقيل بن محمد العكبري، أبو الحسن الأحنف. شاعر أديب، من أهل عكبرا اشتهر ببغداد. قال ابن الجوزي: روى عنه أبو علي ابن شهاب (ديوان شعره). ووصفه الثعالبي بشاعر المكدين وظريفهم...

المزيد عن الأحنف العكبري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأحنف العكبري صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس