الديوان » العصر العباسي » الأحنف العكبري »

زهد الناس في العلوم

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

زهد الناس في العلو

م وفي الشعر والأدب

وآتانا زماننا

بعجيب من العجب

كل ما كان قائما

مستويا قد انتصب

صار أعلاه أسفلا

فهو نكس قد انقلب

كل ما كان في الدما

غ فقد صار في الذنب

دفن الجود والندى

فسد العجم والعرب

ما ترى غير باخل

ساقط النفس والحسب

في يديه صبابه

من تراب ومن ذهب

وهو كالكلب دون ما

في يديه إذا كلب

معلومات عن الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

الأحنف العكبري

عقيل بن محمد العكبري، أبو الحسن الأحنف. شاعر أديب، من أهل عكبرا اشتهر ببغداد. قال ابن الجوزي: روى عنه أبو علي ابن شهاب (ديوان شعره). ووصفه الثعالبي بشاعر المكدين وظريفهم...

المزيد عن الأحنف العكبري