الديوان » المخضرمون » عمرو الباهلي » تقلدت إبريقا وعلقت جعبة

عدد الابيات : 7

طباعة

تَقَلَّدَت إِبريقاً وَعَلَّقَت َجعبَةً

لِتُهلِكَ حَيّاً ذا زُهاءِ وَجامِلِ

فَلا تَحسَبَنّي مُستَعِدّاً لِنَفرَةِ

وَإِن كُنتُ نَطّاطاً كَثيرَ المَجاهِلِ

فَسِر قَصدَ سَيري يا اِبنَ سَمراءَ إِنَّني

صَبورٌ عَلىتِلكَ الرُقى وَالهَتامِلِ

فَسارَ بِهِ حَتّى أَتى بَيتَ أُمِّهِ

مُقيماً بِأَعلى الرَيبِ عِندَ الأَفاكِلِ

فَخَرَّ وَجالَ المُهرُ ذاتِ شِمالِهِ

كَسَيفِ السَرَندى لاحَ في كَفِّ صاقِلِ

عَلى حالَةٍ لا يَعرِفُ الوَردَ رَبُهُ

مِنَ الأَبلَقِ المَشهورِ وَسطَ القَنابِلِ

وَلَكِنَّ قَومي شَبرَقوها فُجاءَةً

بِأَورَقَ لا لَغبٍ وَلا مُتَخاذِلِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن عمرو الباهلي

avatar

عمرو الباهلي حساب موثق

المخضرمون

poet-amr-al-bahli@

69

قصيدة

1

الاقتباسات

48

متابعين

عمرو بن أحمر بن العمرَّد بن عامر الباهلي، أبو الخطاب. شاعر مخضرم، عاش نحو 90 عاماً. كان من شعراء الجاهلية، وأسلم. وغزا مغازي في الروم، وأصيبت إحدى عينيه. ونزل بالشام ...

المزيد عن عمرو الباهلي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة