الديوان » العصر العباسي » ابن حجاج »

ولقد عهدتك تشتهي

عدد الأبيات : 42

طباعة مفضلتي

ولقد عهدتك تشتهي

قربي وتستدعي حضوري

وأرى الجفا بعد الوفا

مثل الفسا بعد البخور

يا خرية العدس الصحي

ح النيء والخبز الفطير

في جوف منحل الطيبيع

ة والقوى شيخ كبير

يخرى فيخرج سرمه

شبرين من وجع الزحير

يا فسوةً بعد العشا

بالبيض واللبن الكثير

وفطائر عجنت بلا المل

ح الجريش ولا الخمير

يا ضرطة الشيخ المبج

ل بين حسادٍ حضور

يا ريح سرقين البغا

ل يداف في بول الحمير

يا نتن رائحة الطبي

خ إذا تغير في القدور

يا عش بيض القمل فر

خ في السوالف والشعور

يا بول صبيان الفطا

م ويا خراهم في الحجور

يا بغض تدخين الجشا

في الصوم من تخم السحور

يا حر قولنج البطو

ن وبرد أعصاب الظهور

يا ذلة المظلوم أصب

ح وهو معدومُ النصير

يا سوء عاقبة التعق

د تمشية الأمور

يا حيرة الشيخ الأصم وح

سرة الحدث الضرير

يا قعدة في دجلةٍ

والريح تلعب بالجسور

يا قرحة السل التي

هدت شراسيف الصدور

يا أربعاءٌ لا تدو

ر به محاقات الشهور

يا هدة الحيطان تنق

ض بالمعاول والمرور

يا قرحةً في ناظرٍ

غلطوا عليها بالذرور

فتسلخت مع ما يلي

ها في الجفون من البثور

يا خيبة الأمل الذي

أمسى يُعلل بالغرور

يا غملة المتخدرا

ت وراء أبواب القصور

يا ملتقى سمعف الأيو

ر على عراجين البظور

يا وحشة الموتى إذا

صاروا إلى ظلم القبور

يا ضجرة المحمور بال

غدوات من ماء الشعير

يا شؤم إقبال الشتا

ء أضر بالشيخ الفقير

يا دولة الحزن التي

خسفت بأيام السرور

يا ضجة الصخب المصد

ع ذي التنازع والشرور

يا عثرة القلم المرش

ش بين أثناء السطور

يا ليلة العريان غ

ب عشية اليوم المطير

يا نومة في شمس آ

ب على التراب بلا حصير

يا فجأة المكروه في ال

يوم العبوس القمطرير

يا نهشة الكلب العقو

ر ونكهة الليث الهصور

يا عيش عانٍ موثقٍ

في القيد مغلول أسير

يا حدة الرمد الذي

لا يستفيق من القطور

يا حيرة العطشان وق

ت الظهر في وسط الهجير

من لي بأن تلقاك خي

لُ بني كلاب بلا خفير

وأرى بعيني لحمك الم

طبوخ في نار السعير

في الأرض ما بين السبا

ع وفي السماء بين النسور

معلومات عن ابن حجاج

ابن حجاج

ابن حجاج

سين بن أحمد بن محمد بن جعفر بن محمد بن الحجاج، النيليّ البغدادي، أبو عبد الله. شاعر فحل، من كتاب العصر البويهيّ. غلب عليه الهزل. في شعره عذوبة وسلامة من..

المزيد عن ابن حجاج