الديوان » العصر العباسي » أبو الفتح البستي »

قم هاتها عذراء تصبغ

قُمْ هاتِها عَذْراءَ تُص

بَغُ من تَوَرُّدِها الكُؤوسُ

ذُخْرُ المَجوسِ فرَبعُ وَح

شتِهِمْ بِها أبَداً مَجوسُ

مثل الحَريقِ تَوَقُّداً

لكِنَّها الماءُ المَسوسُ

عَذراءُ يَضحَكُ من تَبَسُّ

مِها دُجى اللَّيلِ العَبوسُ

ودَعِ الأُلى قالُوا بأَ

نَّ سعُودَ أكْؤُسِها نُحوسُ

لو لَم تكُنْ تِرْبَ النُّفو

س لَما أحبَّتْها النُّفوسُ

وكَذاكَ تُمْهَرُ بالعُقو

لِ لأنَّها نِعْمَ العَروسُ

معلومات عن أبو الفتح البستي

أبو الفتح البستي

أبو الفتح البستي

لي بن محمد بن الحسين بن يوسف بن محمد بن عبد العزيز البستي، أبو الفتح. شاعر عصره وكاتبه. ولد في بست (قرب سجستان) وإليها نسبته. وكان من كتّاب الدولة السامانية..

المزيد عن أبو الفتح البستي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفتح البستي صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس