الديوان » العصر الاموي » الفرزدق » وإن نقدت يداه فزل عنها

عدد الابيات : 11

طباعة

وَإِن نَقِدَت يَداهُ فَزَلَّ عَنها

أَطافَ بِهِ عَطِيَّةُ فَاِستَدارا

رَأَيتُ اِبنَ المَراغَةِ حينَ ذَكّى

تَحَوَّلَ غَيرَ لِحيَتِهِ حِمارا

هَلُمَّ نُوافِ مَكَّةَ ثُمَّ نَسأَل

بِنا وَبِكُم قُضاعَةَ أَو نِزارا

وَرَهطَ اِبنِ الحُصَينِ فَلا تَدَعهُم

ذَوي يَمَنٍ وَعاظِمني خِطارا

هُنالِكَ لَو نَسَبتَ بَني كُلَيبٍ

وَجَدتَهُمُ الأَدِقّاءَ الصِغارا

وَما غَرَّ الوِبارَ بَني كُلَيبٍ

بِغَيثي حينَ أَنجَدَ وَاِستَطارا

وِباراً بِالفَضاءِ سَمِعنَ رَعداً

فَحاذَرنَ الصَواعِقَ حينَ ثارا

هَرَبنَ إِلى مَداخِلِهِنَّ مِنهُ

وَجاءَ يُقَلِّعُ الصَخرَ اِنحِدارا

فَأَدرَكَهُنَّ مُنبَعِقٌ ثُعابٌ

بِحَتفِ الحينِ إِذ غَلَبَ الحِذارا

هَجَوتُ صِغارَ يَربوعٍ بُيوتاً

وَأَعظَمَهُم مِنَ المَخزاةِ عارا

فَإِنَّكَ وَالرِهانَ عَلى كُلَيبٍ

لَكَالمُجري مَعَ الفَرَسِ الحِمارا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الفرزدق

avatar

الفرزدق حساب موثق

العصر الاموي

poet-farazdaq@

782

قصيدة

16

الاقتباسات

384

متابعين

هَمَّام بن غالب بن صعصعة التميمي الدارمي، أبو فراس، الشهير بالفرزدق. شاعر، من النبلاء، من أهل البصرة، عظيم الأثر في اللغة، كان يقال: لولا شعر الفرزدق لذهب ثلث لغة العرب، ولولا ...

المزيد عن الفرزدق

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة