الديوان » العصر العباسي » الخبز أرزي »

يا من له صورة تستعبد الصورا

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

يا مَن له صورة تستعبد الصوَرا

يا جامعاً من جميع الخلق مختصَرا

إن كنتَ جئتَ لذاك الذنب معتذراً

فأذنِبِ الآن وارجع بَعدُ معتذِرا

سقياً لذلك ذنباً كان لي سبباً

إلى وصال غزالٍ طال ما هَجرا

ذا الوجه ليس بمغضوبٍ عليه ومَن

يغضب على مثل هذا الوجه قد خسرا

دع وصفَ حُسنِ حسينٍ حين تذكره

فان حُسنَ حسينٍ جاوز القَدَرا

أتى وفتيان صدقٍ حوله فحكَوا

كواكباً وحكى من بينهم قَمَرا

فلو ترى حُسنه من بين حُسنهمُ

لقلت ذا مَلِكٌ حَفَّت به الوُزَرا

معلومات عن الخبز أرزي

الخبز أرزي

الخبز أرزي

نصر بن أحمد بن نصر بن مأمون البصري، أبو القاسم. شاعر غزل، علت له شهرة. يعرف بالخبزأرزي (أو الخبز رزي) وكان أمياً، يخبز (خبز الأرز) بمربد البصرة في دكان. وينشد..

المزيد عن الخبز أرزي

تصنيفات القصيدة