الديوان » العصر العباسي » الصاحب بن عباد »

مولاي لم لم تدع عبدك

مَولايَ لِم لم تَدعُ عَب

دَكَ عِند اِحضارِ المدامِ

أَعَرَفتَهُ من بَينِهِم

مُتَبَسِّطاً وَقتَ الطَعامِ

أَم قيلَ عَربَدَ ذات يَو

مٍ حين صارَ إلى المدامِ

أَم لَم يُساعِد حين مل

تَ إِلى الغلامَة وَالغلامِ

ان كُنتَ تَبخَل بِالطَعا

مِ فَكَيفَ تَبخَل بِالكَلامِ

لَسنا نُحاوِل دَعوَةً

فَاِسمَح عَلَينا بِالسَلامِ

معلومات عن الصاحب بن عباد

الصاحب بن عباد

الصاحب بن عباد

إسماعيل بن عباد بن العباس، أبو القاسم الطالقاني. وزير غلب عليه الأدب، فكان من نوادر الدهر علماً وفضلاً وتدبيراً وجودة رأي. استوزره مؤيد الدولة ابن بويه الديلمي ثم أخوه فخر..

المزيد عن الصاحب بن عباد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الصاحب بن عباد صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس