الديوان » مصر » إسماعيل صبري »

يا من أقام إذ تملكه

يا مَن أقامَ إذ تملَّكَه

ما بين نارَين من شَوقٍ ومن شجَنِ

تَفديكَ أعيُنُ قَومٍ حولَكَ ازدحَمَت

عَطشى إلى نَهلَةٍ من وَجهِكَ الحسنِ

وَتَستَعيذُ إذا أَلفَتكَ مُبتَسماً

عن لؤلؤٍ بِالنُهى حِرزا من الفِتنِ

جرَّدتَ كلَّ مليحٍ من ملاحتِه

لم تَتَّقِ اللَهَ في ظبيٍ وَلا غُصنِ

فَاِستَبقِ لِلبَدرِ بينَ الشُهبِ رُتبَته

تملِكهُ في أوجهِ عبداً بلا ثمَنِ

معلومات عن إسماعيل صبري

إسماعيل صبري

إسماعيل صبري

اسماعيل صبري باشا. من شعراء الطبقة الأولى في عصره. امتاز بجمال مقطوعاته وعذوبة أسلوبه. وهو من شيوخ الإدارة والقضاء في الديار المصرية. تعلم بالقاهرة، ودرس الحقوق بفرنسة، وتدرج في مناصب..

المزيد عن إسماعيل صبري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة إسماعيل صبري صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس