الديوان » العصر الاموي » جرير »

حي المنازل بالأجزاع غيرها

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

حَيِّ المَنازِلَ بِالأَجزاعِ غَيَّرَها

مَرُّ السِنينَ وَآبادٌ وَآبادُ

إِذِ النَقيعَةُ مُخضَرٌّ مَذانِبُها

وَإِذ لَنا بِشِباكِ البَطنِ رُوّادُ

رَأَت أُمامَةُ أَنقاضاً عَلى عَجَلٍ

وَهاجِعاً عِندَهُ عَنسٌ وَأَقتادُ

في ضُمُّرٍ مِن مَهارى قَد أَضَرَّ بِها

سَيرُ النَهارِ وَإِسآدٌ وَإِسآدُ

إِذا تَغَيَّظَ حاديهُنَّ ظَلَّ لَهُ

مِنهُنَّ يَومٌ إِذا اِعصَوصَبنَ عُصوادُ

إِذا تَذارَعنَ يَوماً بُعدَ مُنخَرَقٍ

مالَت بِهِنَّ بَنو مُلطٍ وَأَعضادُ

يَضرَحنَ كُلَّ حَصى مَعزاءَ هاجِرَةٍ

كَأَنَّهُنَّ نَعامٌ راحَ نُدّادُ

ما زالَ مِن مازِنٍ في كُلِّ مُعتَرَكٍ

تَحتَ الخَوافِقِ يَومَ الرَوعِ ذُوّادُ

لِمازِنٍ صَخرَةٌ صَمّاءُ راسِيَةٌ

تُنبي الصَفا حينَ تَرديهِنَّ صَيخادُ

هُمُ الحُماةُ إِذا ما الخَيلُ شَمَّصَها

وَقعُ القَنا وَنَضَت عَنهُنَّ أَلبادُ

وَاِنسَلَّتِ الهُندُوانِيّاتُ لَيسَ لَها

إِلّا جَماجِمَ هامِ القَومِ أَغمادُ

وَكُلُّ أَسمَرَ خَطِّيٍّ يُقَحِّمُهُ

في حَومَةِ المَوتِ إِصدارٌ وَإيرادُ

معلومات عن جرير

جرير

جرير

جرير بن عطية بن حذيفة الخَطَفي بن بدر الكلبيّ اليربوعي، من تميم. أشعر أهل عصره. ولد ومات في اليمامة. وعاش عمره كله يناضل شعراء زمنه ويساجلهم - وكان هجاءاً مرّاً -..

المزيد عن جرير

تصنيفات القصيدة