الديوان » العصر المملوكي » الشريف العقيلي » أيا من غدا يعنى بحال خضابه

عدد الابيات : 3

طباعة

أَيا مَن غَدا يُعنى بِحالِ خِضابِهِ

وَيَجمَعُ مِن أَخلاقِهِ كُلَّ مُظلِمِ

إِلَيكَ فَما تَحظى بِوَصلِ مَليحَةٍ

إِذا كُنتَ تَلقاها بِوَجهٍ مُسَخَّمِ

وَهَبهُ أَتى مِنهُ شَبابٌ مُزَوَّرٌ

أَتَرضى شَباباً تَشتَريهِ بِدَرهَمِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الشريف العقيلي

avatar

الشريف العقيلي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Sharif-Al-Aqili@

983

قصيدة

1

الاقتباسات

14

متابعين

عليّ بن الحسين بن حيدرة العقيلي، الشريف أبو الحسن، من سلالة عقيل بن أبي طالب. شاعر، من سكان الفسطاط (بالقاهرة) اشتهر بإجادته التشبيه وإكثاره من الاستعارات البيانية، وهو القائل:ولما أقلعت ...

المزيد عن الشريف العقيلي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة