الديوان » العصر المملوكي » الشريف العقيلي »

أذاق قلبي أسى بهجرته

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

أَذاقَ قَلبي أَسىً بِهِجرَتِهِ

مَن كانَ لي مُسعِداً بِمُهجَتِهِ

مُنَعَّمٌ طالَما نَعَمتُ بِهِ

بِزَعمِ مَن لامَ في مَحَبَّتِهِ

غُصنٌ مِنَ البانِ فَوقَهُ قَمَرٌ

يَضحَكُ زَهواً في لَيلِ طُرَّتِهِ

الراحُ قَبلَ الصَباحِ ريقَتُهُ

وَالبَدرُ في الحُسنِ دونَ طَلعَتِهِ

كَأَنَّ أَنفاسُهُ وَنَكهَتُهُ

نَسيمُ زَهرٍ زَها بِزَهرَتِهِ

لَمّا رَآني أَسيرَ مَسكَنَةٍ

في يَدِهِ حالَ عَن مَوَدَّتِهِ

وَقد نَهاني العَذولُ عَنهُ كَما

عَلَقتُ مِنهُ بِحَبلِ خِلَّتِهِ

معلومات عن الشريف العقيلي

الشريف العقيلي

الشريف العقيلي

عليّ بن الحسين بن حيدرة العقيلي، الشريف أبو الحسن، من سلالة عقيل بن أبي طالب. شاعر، من سكان الفسطاط (بالقاهرة) اشتهر بإجادته التشبيه وإكثاره من الاستعارات البيانية، وهو القائل:ولما أقلعت..

المزيد عن الشريف العقيلي