الديوان » مصر » أحمد زكي أبو شادي »

من هموم الإنسان ثم

عدد الأبيات : 13

طباعة مفضلتي

من هموم الإنسان ثم

أمانيه تألفت هيكلا لا ينام

يتوالى الإشعاع منه على الرغم

من اليأس واحتشاد الظلام

كلما أدجن الظلام تلألأت

كما شع فرقد مستهام

أنت أم الجميع لو يعقل

الناس ولو يدركون ويل الخصام

لائم بعد لائم لك منهم

وعلى الرغم تنشرين الوئام

كم أياد بذلتها وهي قد

ضاعت ضياع الإحسان بين اللئام

إن تبالي يهم وإن تنهريهم

فهو بر بهم لأم تلام

كل ما أسلفوا ذنوبا تناسوها

وحمّلتها كإرث مقام

عيدي وانصري الحقيقة لا تخشي

سواها ولو يسل الحسام

عبدي فالأنام موئلهم أنت

وإن لجّ جلهم بالخصام

عيّدي فالشعوب نحوك ما

زالت شخوصا نواشد الإلهام

عيدي للأنام في كل يوم

كيفما كنت لا لعام وعام

عيدي فالنجاح والفشل العارض

سيان إن خلقت السلام

معلومات عن أحمد زكي أبو شادي

أحمد زكي أبو شادي

أحمد زكي أبو شادي

أحمد زكي بن محمد بن مصطفى أبي شادي. طبيب جراثيمي، أديب، نحال، له نظم كثير. ولد بالقاهرة وتعلم بها وبجامعة لندن. وعمل في وزارة الصحة، بمصر، متنقلا بين معاملها "البكترويولوجية"..

المزيد عن أحمد زكي أبو شادي

تصنيفات القصيدة