الديوان » مصر » أحمد زكي أبو شادي »

عرفناك يا يوم عيد الحياة

عدد الأبيات : 29

طباعة مفضلتي

عرفناك يا يوم عيد الحياة

فإنّ الحياة لمن يعمل

كذا علمت علمنا الكائنات

وأسمى الكواكب والمنجل

وفي الحركات صميم الحياة

إذا فاتها الميت المهمل

فثب حولنا راقصا ضاحكا

أيا عيد واحفل كما نحفل

فهذي الجموع شهود الكفاح

رموز السلام الذي يؤمل

لها العمل المستعزّ الشعار

وإيمانها المعبد المعمل

ففيه الإخاء وفيه الرخاء

وفيه الحضارة تستكمل

وفي كل عام لنا وقفة

تذكر بالحج أو محفل

نحاسب أنفسنا بينما

يداعبنا المقبل الأمثل

يرى أننا أمة لا تنام على

الضيم أو قدرها يغفل

تساوت بها فرص العاملين

ومنها البطالة تستأصل

وفيها التكافؤ أسمى

المظاهر والعمل المثمر الأجمل

ومن كان يعمل فهو الأمير

ولا هكذا مترف يهزل

فيا عيد يا من سبقت الخريف

بعهد الربيع الذي تحمل

وفيك الهدوء وفيك التجدد

والحزم والعزم والموئل

تدفق غناء تدفق مظاهر

للصفو والحب تستأهل

فإنا رعاة حقوق الشعوب

ولو بينها المرهق الأعزل

وما هي إلا سنون تعد فيسجد

للحق من ضللوا

نعيش بعصر له ثورة على

الضعف والجهل لا تجهل

فيا أمم الشرق لا تيسأسي

فما عز دونك مستقبل

هلمي مجنحة بالعلوم إلى

الشمس فالشمس لا تنزل

هلمي محصنة بالعدالة

للمجد فالمجد لا يبذل

وحسبك موعظة يوم

عيد تساوى به الناس واستأهلوا

وسوئلت أين قصيدي المحيي

وما مثل شعري ما يسأل

تدفق كالنبع فوق الصفاة

إذا النبع غازله البلبل

ففي كل مرأى حيالي نشيد

وأهونه ما شدا الجدول

وأعظمه ما حكاه الأنام

قصائد كالحب لا تذبل

فيا عيد فق بالأماني

الحسان فإن الأمانيّ لا تمهل

ويا عيد رتل أحب الأغاني

أغاني للحق لا تغفل

معلومات عن أحمد زكي أبو شادي

أحمد زكي أبو شادي

أحمد زكي أبو شادي

أحمد زكي بن محمد بن مصطفى أبي شادي. طبيب جراثيمي، أديب، نحال، له نظم كثير. ولد بالقاهرة وتعلم بها وبجامعة لندن. وعمل في وزارة الصحة، بمصر، متنقلا بين معاملها "البكترويولوجية"..

المزيد عن أحمد زكي أبو شادي