الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

يا أسدا يا ابن جهور طرقت

يا أسداً يا ابن جَهْوَرَ طَرَقَتْ

دهياءُ يغني في مثلها الأسدُ

وفيك أشياء من خلائقه

محمودةٌ لا يذمها أحدُ

لا الغَشْم منه بل البسالة وال

نجدة عند الحفاظ والجَلَدُ

فأنت يومٌ لآملٍ وَغَدٌ

وأنت يومٌ لخائف وغدُ

حَقِّيَ ظني بك الجميل إذا

ساءت ظنوني وخانت العُددُ

لا تترك العيْثَ من أبي حسن

يُميل عرشي وأنت لي سندُ

فلم تزل عند كل مُظْلِمَةٍ

سوداء تَبْيَضُّ من يديك يدُ

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر المنسرح

×

حرف الشاعر

تصنيفات الدول

الجنس