الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

تنافسني في مؤخر البكر سادرا

تُنافسني في مُؤخِر البِكْر سادراً

وأنت على القَيْدوم من ذِروة البكْرِ

ألا ليت شعري لمْ مطلتَ مثوبتي

ولم تُؤتَ من بخلٍ ولم تؤت من عسر

إخالك إذ جوَّدتُ فيكَ مَدائحي

منعت ثوابي حاسداً لي على شعري

أتحسُدني تجويد رَيْطٍ نسجتُهُ

لتلبسه يا للعجيب من الأمرِ

تذكرْ هداك الله أني مادح

وأنك ممدوح فلا تعدُ بي قدري

ينافس في الشعر النظيرُ نظيره

وجلّ ملوك الناس عن ذلك النّجر

وما يتجارَى الشاعران لغايةٍ

وراء اعتفاءِ الفضلِ من سيدٍ غَمر

وأنت الذي تعفو العُفاة فُضوله

ويُجري إلى معروفه الشعرَ من يجري

فمالك يا هذا نفستَ خَسيستي

وأنت مع الشمس المنيرة والبدر

عليك بإغناء الفقير وجَبْره

وفكِّ الأسير المستكين من الأسر

عليك بفتق الحادثاتِ ورَتقها

وتضريمِ نارِ الحرب بالبيضِ والسُّمر

عليك بأفعال الملوك وخلِّني

وتقريظ ما تأتي من العُرف والنكر

فحسبُ المساعي كلها بك ساعياً

وحسبك وصفي ما تَريش وما تبري

أقول وتعطي نائلاً بعد نائلٍ

فتغرِف من بحر وأقلع من صخر

إذا الشاعر الرومي أطرى أميره

فناهيك من مُطرَىً وناهيك من مطري

وما لمديحي في ثناك زيادةٌ

سوى أنني نظّام لؤلؤكِ النّثرِ

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة عتاب ونوعها عموديه من بحر الطويل

×

حرف الشاعر

تصنيفات الدول

الجنس