عدد الابيات : 15

طباعة

تأوب عيني طيف ألم

لظالمة طرقت في الظلم

تخيل منها خيال سرى

فيسلب حلمي بذاك الحلم

فما أنس لا أنس إقبالها

تميسن بغصن سقته الديم

وقد بدرت مثل بدر الدجى

سما في السماء علوا وتم

على رأسها معجر أزرق

وفي جيدها سبحة من برم

ولم ترتقب لطلوع الرقيب

ولم تحتشم لطلوع الحشم

لقد سؤتني يا نظام السرور

وأسقمتني يا شفاء السقم

أهذا المزار أم الإزورار

والمامكم ألم أم لم

ويوم كمثل رداء العرو

س حسنا وطيبا إذا ما يشم

خلعت عذاري ولم اعتذر

ولم أحتشم فيه من يحتشم

وقابلت فيه صفاء الشمال

بصفو الشمول وشجو النغم

فداؤك نفسي هذا الشتاء

علينا بسلطانه قد هجم

ولم يبق من نشبي درهم

ولا من ثيابي إلا رمم

يؤثر فيها نسيم الهواء

وتخرفها خافيات الوهم

وأنت العماد ونحن العفاة

وأنت الرئيس ونحن الخدم

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن أبو الفرج الأصبهاني

avatar

أبو الفرج الأصبهاني حساب موثق

العصر العباسي

poet-Abu-al-Faraj-al-Isbahani@

31

قصيدة

112

متابعين

علي بن الحسين بن محمد بن أحمد بن الهيثم المرواني الأموي القرشي، أبو الفرج الأصبهاني. من أئمة الأدب، الأعلام في معرفة التاريخ والأنساب والسير والآثار واللغة والمغازي. ولد في أصبهان، ونشأ ...

المزيد عن أبو الفرج الأصبهاني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة