الديوان » العصر العباسي » علي بن الجهم » بان بقرب الخليفة التحف

عدد الابيات : 10

طباعة

بانَ بِقُربِ الخَليفَةِ التُحَفُ

مَحَلُّ صِدقٍ وَرَوضَةٌ أُنُفُ

دارٌ تَحارُ العُيونُ فيها وَلا

يَبلُغُها الواصِفونَ إِن وَصَفوا

لَم تَنتَسِب قَبلَهُ إِلى أَحَدٍ

وَلا تَحَلَّت مِنَ الأُلى سَلَفوا

البَحرُ وَالبَرُّ في يَدي مَلِكٍ

تُشرِقُ مِن نورِ وَجهِهِ السُدَفُ

اِختارَها اللَهُ لِلإِمامِ الَّذي

يُنصِفُ مِن نَفسِهِ وَيَنتَصِفُ

قَد عَلِمَ الناسُ أَنَّ بِالمَلِكِ ال

واثِقِ بِاللَهِ يَشرُفُ الشَرَفُ

تَبارَكَ الجامِعُ القُلوبَ عَلى

طاعَتِهِ وَالقُلوبُ تَختَلِفُ

ما نَجَفُ الحيرَةِ الَّذي أَصِفُ

وَلا حُنَينٌ وَلا الفَتى القَصِفُ

إِن أَوحَشَ الرَبعُ مِن حُنَينَ كَما

أَوحَشَ مِن بَعدِ خُلَّةٍ سَرِفُ

فَاللَّهوُ باقٍ وَفي مُخارِقَ لِل

أسماعِ مِن كُلِّ هالِكٍ خَلَفُ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن علي بن الجهم

avatar

علي بن الجهم حساب موثق

العصر العباسي

poet-Ali-bin-al-Jahm@

181

قصيدة

4

الاقتباسات

243

متابعين

علي بن الجهم بن بدر، أبو الحسن، من بني سامة، من لؤي بن غالب. شاعر، رقيق الشعر، أديب، من أهل بغداد. كان معاصراً لأبي تمام، وخص بالمتوكل العباسي. ثم غضب عليه ...

المزيد عن علي بن الجهم

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة