الديوان » العصر الاموي » عبد الرحمن بن حسان »

صاح حيا الإله حيا ودورا

عدد الأبيات : 15

طباعة مفضلتي

صاح حيّا الإله حيّا ودوراً

عند أصل القناة من جَيرون

طال ليليَ همي وبتُّ كالمحزون

واعترتني الهمومُ بالماطرون

عن يساري إذا دخلتُ من البا

ب وإن كنتُ خارجاً عن يميني

فلتلك آرتهنة بالشام حتى

ظنَّ أهلي مرجّمات الظنون

وهي زهراءُ مثلُ لؤلؤة الغوّا

ميزت من جوهر مكنون

وإذا نسيتَها لم تجدها

في سناءٍ من المكارم دون

تجعل المسكَ واليلنجوج والنَّ

دِّ صِلاءً لها على الكانون

ولقد قلت إذ تطاول ليلي

وتقلبت ليلتي في فنون

ليت شعري أمن هوى طار نومي

أم براني ربى قصير الجفون

ثم خاصرتُها إلى القبّة الخض

راء تمشي في مرمرٍ مسنونِ

قبّة من مراجلٍ ضربتها

عند حدِّ الشتاء في قيطون

وقباب قد أُشرجت وبيوت

نُطقُها بالرَّيحان والزرجون

ثم فارقتُها على ما كا

ن قرين مفارقاً لقرين

فبكت خشية التفرَّق للب

ين بكاءَ الحزين إثر الحزين

فاسألي عن تذكري وأطبا

ئي لا تأبَي إذ همُ عذلوني

معلومات عن عبد الرحمن بن حسان

عبد الرحمن بن حسان

عبد الرحمن بن حسان

عبد الرحمن بن حسان بن ثابت الأنصاري الخزرجي. شاعر، ابن شاعر. كان مقيماً في المدينة، وتوفي فيها. اشتهر بالشعر في زمن أبيه، قال حسان: فمن للقوافي بعد حسان وابنه؟....ومن للمثاني..

المزيد عن عبد الرحمن بن حسان