الديوان » العصر الاموي » الحارث المخزومي »

لقد أرسلت في السر ليلى تلومني

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

لَقَد أَرسَلَت في السِرِّ لَيلى تَلومُني

وَتَزعُمُني ذا مَلَّةٍ طَرِفاً جَلدا

وَقَد أَخلفَتنا كُلَّ ما وَعَدَت بِهِ

وَوَاللَه ما أَخلَفتُها عامِداً وَعدا

فَقُلتُ مُجيباً لِلرَسولِ الَّذي أَتى

تَراهُ لَكَ الوَيلاتُ مِن قَولِها جِدّا

إِذا جِئتَها فاقرَ السَلامَ وَقُل لَها

دَعي الجَورَ لَيلى واِسلُكي مَنهَجاً قَصدا

أَفي مُكثِنا عَنكُم لَيالٍ مَرِضتُها

تَزيدينَني لَيلى عَلى مَرَضي جَهدا

تَعُدِّينَ ذَنباً واحِداً ما جَنَيتُهُ

عَليَّ وَما أُحصي ذُنوبَكُمُ عَدّا

فَإِن شِئتِ حَرَّمتُ النِساءَ سِواكُمُ

وَإِن شِئتِ لَم أُطعَم نُقاخا وَلا بَردا

وَإِن شِئتِ غُرنا بَعدَكمُ ثُمَّ لَم نَزَل

بِمَكَّةَ حَتّى تَجلسي قابِلاً نَجدا

معلومات عن الحارث المخزومي

الحارث المخزومي

الحارث المخزومي

الحارث بن خالد بن العاص بن هشام المخزومي، من قريش. شاعر غزل، من أهل مكة. نشأ في أواخر أيام عمر بن أبي ربيعة. وكان يذهب مذهبه، لا يتجاوز الغزل إلى..

المزيد عن الحارث المخزومي

تصنيفات القصيدة