الديوان » العراق » إبراهيم الطباطبائي »

أي نجم بدا يشع منيرا

عدد الأبيات : 17

طباعة مفضلتي

أيُّ نجمٍ بدا يشعُّ منيرا

طبَّق الكون بهجةً وسرورا

إن بدا لليعون وهو صغيرٌ

فهو للمكرمات شبَّ كبيرا

بي وليدا وافى عديم نظير

لفَّ منه القماط غُصنا نضيرا

ولدته العلى رضيع لبانٍ

فامترى خلفها الحفيل درورا

قد رعينا الخدود منه رياضاً

وشربنا اللحاظ منه غديرا

حرر الحسن منه فوق جبين

فقرأنا الجمال فيه سطورا

حيّ خشف الغوير حلَّ فينا

شدَّ عقد النطاق طفلا غريرا

إن رمى نحوه الحسود بطرفٍ

ردّ طرف الحسود عنه حسيرا

وغريرٍ قد جاد فيه قديرٌ

قد حمدنا فيه العزيز القديرا

طاف يسقي السلاف فيه مديرا

يا فديناه ساقيا ومديرا

عطَّر الكون منه طيب أريج

تحمل الريح من شذاه عبيرا

شادنا ساجي اللحاظ نفوراً

علّم الشادن الأغنَّ النفورا

أطلقته لنا الحواضن نصلاً

مرهف المقربين عضباً طريرا

إنما الابن تجرة لأبيه

حبذا من تجارة لن تبورا

سوف ندعوه للفضائل خدناً

وسنرجوه للعلوم سميرا

كيف لا وهو منتمٍ لكريم

أحرز الفضل سابقاً وأخيرا

موسوي النجار جدّاً ولكن

عدَّ للفخر شبَّرا وشبيرا

معلومات عن إبراهيم الطباطبائي

إبراهيم الطباطبائي

إبراهيم الطباطبائي

إبراهيم بن حسين بن رضا الطباطبائي، من آل بحر العلوم. شاعر عراقي، مولده ووفاته بالنجف. كان أبيّ النفس، لم يتكسب بشعره ولم يمدح أحد لطلب بره. له (ديوان شعر -..

المزيد عن إبراهيم الطباطبائي