الديوان » العصر المملوكي » ابن دانيال الموصلي » يا ليتني بت مقريا بختمكم

عدد الابيات : 9

طباعة

يا لَيتني بِتُّ مقرِيَاً بِخَتْمِكُمُ

وَلَمْ أَبتْ مُقرِياً في الليلِ أضيافي

قَوْمٌ أتونيّ لا يَبغونَ غيرَ قِرى

جمعاً كبيراً بأفراسٍ وأسيافِ

فَمِتُّ منْ خَجَلٍ مِنْهُمْ وَبِتُّ بِهمْ

حَيرانَ ما بينَ خبازٍ وَعَلاَّفِ

وَعُدْتُ أُظهِرُ أَعذاراً مُلَفّقةً

وَفيهِمُ كُلُّ شَتّامٍ وَقَذِّافِ

وَقلتُ دونَكُمُ شَمَّ النّسيمِ على

هذا الفضاءِ وماءً بارداً صافي

ناموا إذا شِئتمُ أو فاسهروا لتَرَوا

أشجار حورٍ على خَورٍ وَصَفْصافِ

فقالَ لي مِنهُمُ شيخٌ أخو بَلَه

كأنَّ في وَجْههِ حانوتَ نَدّافِ

يحتاجُ بيتُكُمُ والفارُ يَهْجُرُهُ

أشياءَ لا بُدَّ منها غيرَ كتّاف

فَكانَ في منزلِي أَضعافُ ما ابتهلوا

منَ الدُّعاءِ لَكُم منْ سَب أسلافي

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن دانيال الموصلي

avatar

ابن دانيال الموصلي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-Daniyal@

293

قصيدة

2

متابعين

محمد بن دانيال بن يوسف الخزاعي الموصلي، شمس الدين. طبيب رمدي (كحال) من الشعراء. أصله من الموصل ومولده بها. نشأ وتوفي في القاهرة وكانت له دكان كحل في داخل باب الفتوح. ...

المزيد عن ابن دانيال الموصلي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة